منوعات

أهمية رعاية الطفولة

أهمية رعاية الطفولة، ان الرعاية للأطفال هي واحده من اهم الأمور التي يجب على الآباء والامهات بل وعلى المجتمع استخدامها في التعامل مع الأطفال، لما للأطفال من مستقبل فهم عماد البلاد وهم أساس المستقبل، فانه لزاما على هذا المجتمع العناية بالطفل ورعايته منذ ولادته، حيث انه يحتاج الى بيئة تساعده على التنمية والنمو الصحيح والتطور الذهني ومواكبه كل التفاصيل التي من شانها تعزيز قدراته ومواهبه وتنميه عقله، ويجب التعامل مع الأطفال بشكل لطيف لا يسبب لهم مشاكل نفسيه او يروضهم على العنف المستقبلي.

أهمية رعاية الطفولة

يحتاج الطفل منذ ولادته إلى عناية خاصة ، فهو بحاجة إلى بيئة هادئة ، بيئة تساعده على تنمية أغلى ممتلكاته ، وهي مواهبه ، بيئة تساعده على تنمية عقله وتنمية مهاراته حتى ينضج في بطريقة سليمة تساهم في بناء مجتمعه.

وعندما نتحدث عن رعاية الطفل ، فإننا نعني كيف نحافظ على الطفل ، تلك الهدية التي منحنا الله إياها لتزين حياتنا بها ، كما جاء في القرآن الكريم.

الأطفال هم أحد أغلى كنوزنا. إنها من أفضل العطايا التي منحها الله لنا ، وبالتالي فإن احترامها هو تنفيذ لأوامر الله.

وقد حثت الأديان على ذلك ، ولا سيما إسلامنا الصحيح الذي يتوافق مع غريزة وهدف خلق الإنسانية منذ الأزل. الأطفال هم أساس استمرارية المجتمع.

إقرأ أيضا:تعليم ازاى اكتب فرانكو

عندما ينضج المجتمع الشباب الذين يعملون بجد للمساهمة في تنمية مجتمعه ، نلاحظ اختفاء أو نقص الأمراض النفسية والاجتماعية. وبالمثل فإن النمو العقلي والنفسي البدائي للطفل في مراحله الأولى سيقلل من شدة العنف ، لذلك نجد معدل جريمة منخفض ، حيث أن رعاية الطفل تحميه من الفشل والانحراف.

أهمية رعاية الطفل عالميا

  • ومن أفضل ما قرأته عن أهمية رعاية أي طفل ورعايته ما قاله ابن القيم رحمه الله: “وكم من البائسين في الدنيا وفي الآخرة: إهماله ، وترك تأديبه ، ومساعدته في شهواته ، وبهذا يدعي أنه يكرمه ، وسبه ، ورحمه ، وظلمه ، ففتقده. استفاد من ابنه وضاع حظ ابنه في الدنيا والآخرة ، فقال رحمه الله: وإذا كنت تفكر في الفساد في الأبناء ترى عوامه من الآباء.
  • الآباء هم بذرة رعاية الشباب في البداية ، وموافقتهم ضرورية لهذه الرعاية لتحقيق مصلحتها.
  • لا تنشئة عنيفة تقوم على الضرب والسب. للأسف ، كثرت المشاكل الأسرية في مجتمعاتنا العربية في الآونة الأخيرة ، والتي أدت في كثير من الحالات إلى الانفصال الزوجي ، بناءً على اختيار بدائي سيء من قبل.
  • ونتيجة لذلك تشتت الأسرة مع أفرادها ، وقد يكون السبب الرئيسي لهذه المشاكل جهل الآباء والأمهات واستماعهم لأقاربهم وضعف شخصية كل منهم أو أحدهم في. هذا ، أو أيضًا عدم فهم أو معرفة بيئة رعاية شؤون الأسرة ومتطلبات الحياة.

أهمية رعاية الطفل في تكوين الإنسان المتحضر

يحتاج المجتمع إلى طفل يتمتع بالخصائص التالية:

إقرأ أيضا:كيف ارد على شخص قال لي اكلي خرا
  • إبداعي وديني ، لديه إحساس داخلي عميق بالمسؤولية ، يحترم الآخرين ، بذكائه وحدسه وتجديده الإبداعي الشخصي الذي لا يقلد ، وبالتالي يصبح منتجًا غير موثوق به ومستهلكًا فقط.
  • وعندما أدركت القوانين الإنسانية المتهرب من الالتزام الديني حقيقة أهمية رعاية الطفولة المبكرة وما بعدها لخلق إنسان منتج وفعال ، أصدرت تشريعات لرعايتها ، رغم أن الدين الإسلامي أكد هذه الحقوق سواء من أجل طفل أو بالغ.
  • والحيوانات المنوية التي لا تزال في بطن الأم ، حتى لو كانت من أسباب غير صحية ، ممنوعة ، وإذا نهى عن ذلك وجعلها جريمة حتى يكبر الأبناء مع حقوقهم الأولى ، فإن نسبهم واضحة وشرعية ، أنهم لن يتعرضوا للإهانة ولن يكون عارًا عليه ، ليس هذا فقط ولكن حقوق التسمية مشروطة بالتمييز. تجنب الألقاب الفاحشة والحاطة بالكرامة ، وكذلك منع التمييز بين أي شخصين مهما كانا مختلفين ، إلا في الداخل. حدود الطاعة والعصيان.

صدر الإعلان العالمي لحقوق الطفل في العام ليساهم بشكل كبير في تطوير بعض المبادئ الأساسية لرعاية الطفل ، مؤكداً على مبادئنا الإسلامية السابقة التي تظهر عظمة الدين واهتمامها ببناء الإنسانية في المراحل الأولى ونذكرها على سبيل المثال:

  • لا تمييز بين الأطفال على أساس الجنس أو العرق أو الدين. للطفل منذ لحظة ولادته الحق في أن يكون له اسم وجنسية.
  • حق الطفل في أن توفر له أسرته الضمان الاجتماعي حتى ينمو بصحة جيدة. رعاية خاصة للطفل المعوق هي رعاية واهتمام خاص به

انه لزاما على هذا المجتمع العناية بالطفل ورعايته منذ ولادته، حيث انه يحتاج الى بيئة تساعده على التنمية والنمو الصحيح والتطور الذهني ومواكبه كل التفاصيل التي من شانها تعزيز قدراته ومواهبه وتنميه عقله.

إقرأ أيضا:متجر لانتانا للعطور
بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
من هي الفرقه التي ممهده الطريق
التالي
من هو زوج مريم الانصاري

اترك تعليقاً