اسلاميات

أين دفنت عائشة عليها السلام بنت أبي بكر

أين دفنت عائشة عليها السلام بنت أبي بكر

أين دفنت عائشة عليها السلام بنت أبي بكر هي زوجة الرسول صلى الله عليه وسلم، وابنة خير الصحابة أبو بكر الصديق رضي الله، وهي من أمهات المؤمنين، إذ أن هذا اللقب يُطلق على زوجات الرسول -صلى الله عليه وسلم- تشريفًا وتكريمًا لهم، كما أنها البكر الوحيدة من بين زوجات رسول الله صلى الله عليه وسلم لكنها لم تنجب، وشاركت رسول الله في الغزوات التي قادها، وعليه يتم التعرف على أين توفيت عائشة عليها السلام.

من هي السيدة عائشة عليها السلام

تعد السيدة عائشة إحدى زوجات النبي، واسمها عائشة بنت عبد الله بن أبي قحافة بن عثمان بن عامر بن كعب بن كنانة، وأمّها أمّ رومان بنت عامر الكنانية، وقد ميّزها الله وخصّها بأمورٍ انفردت بها عن غيرها، وقد وُلدت السّيدة عائشة في السّنة السّابعة قبل الهجرة، وقد نشأت في بيت نشأ على التقوى والورع، إذ أنّ والدها أوّل من أسلم من الرّجال، ولم يسبق نزول الوحي في فراش امرأة من نساء النبي غير السيدة عائشة، وهي أم للمؤمنين جميعاً، وزوجة النبي -عليه الصّلاة والسّلام- في الدنيا والآخرة.

صفات عائشة رضي الله عنها

إن الله تعالى قد كلّف بعض الصحابة بمهمة دعوة الإسلام، إلى جانب بعض الصحابيات اللواتي كانوا مثالًا يُحتذى بهم، ولعلّ أبرزهم السيدة عائشة رضي الله عنها التي كانت أقرب النساء إلى قلب النبي، فضلًا عن كونها الأصغر سنًا، وقد تميزت بالصفات الحسنة، وفيما يلي صفات عائشة رضي الله عنها:

إقرأ أيضا:من هو النبي الذي تزوج الف امراه
  • اتسمت بمكارم الأخلاق
  • العلم الغزير
  • حسن العبادة
  • كانت كثيرة التصدق
  • احياء الشديد
  • الورع والتقوى وجعل مخافة الله أساسًا في حياتها
  • الصبر على الابتلاء

متى توفيت السيدة عائشة

عاشت السيدة العائشة الشريفة الطاهرة حياةً تجمّلت بالأدب والأخلاق، وقد توفيت -رضي الله عنها- يوم الثلاثاء في السابع عشر من رمضان في السنة الثامنة والخمسين بعد الهجرة، وكانت قد كتبت وصيّتها “أن لا تتبعوا سريري بنار، ولا تجعلوا تحتي قطيفة حمراء، وأن لا يصلي علي إلا أبو هريرة، وأن يتم دفنها في البَقِيعِ، وقد واجهت كثيرًا من الاتهامات الباطلة أثناء الدعوة الإسلامية، كما تعرضت لأشد أنواع الأذى، إذ أنها أفضل نساء العالمين على الإطلاق في الشرف، والفضل، وعلو المقام.

أين يقع قبر عائشة

قد تربّت السيدة عائشة على حبّ الإسلام العظيم، وهي من من النساء السابقات للدخول بالإسلام، ونشأت في بيت الفضائل والطاعة، وكانت تحظى بالمكانة الكبيرة نظرًا لأنها زوجة لأفضل البشر سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، وقد سئل النّبي يومًا عن أحبّ النّاس إليه فقال عائشة، بالاستناد إلى قول النبي: (فضل عائشة على النّساء كفضل الثّريد على باقي الطعام)، وقد توفيت وتمّ دفنها في البقيع.

إن صحابيات الرسول كان لهنّ الفضل الأكبر في نقل أحكام الشريعة الإسلامية للمسلمين جميعًا، والتي كانت أبرزهم السيدة عائشة رضي الله عنها، التي عاشت حياةً وقد توفيت ودفنت في البقيع في المدينة المنورة.

إقرأ أيضا:ما هو حكم سحر التخييل
بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
بحث عن الدائره في الرياضيات
التالي
افضل مكتب القبول في جورجيا 2022

اترك تعليقاً