الحمل والولادة

اسباب واعراض الحمل الضعيف وعلاجه

اسباب واعراض الحمل الضعيف وعلاجه

اسباب واعراض الحمل الضعيف وعلاجه، إن الحمل الضعيف من المشاكل التي تتعرض إليها النساء في شهور الحمل الأولى، حيث أن الحمل الضعيف عادةً ما يهدد صحة الأم والجنين معاً، وهناك العديد من الأشياء التي تتسبب في أن يكون الحمل ضعيف، فلذلك من خلال مقالنا سنتطرق للحديث عن الحمل الضعيف، وعن اسباب واعراض الحمل الضعيف وعلاجه.

 أسباب ضعف الحمل

  • قد يكون هرمون الحمل ضعيفاً ، وبالتالي فإن الشرايين التي توصل الطعام للجنين قد تغلق وتمنع وصول الطعام إلى البويضة في بدايتها ، فيموت ويحدث الإجهاض على الفور.
  • أسباب وراثية أشهرها العيوب الوراثية في الكروموسومات والتي تؤدي إلى حدوث طفرات تؤدي إلى اختناق البويضة ثم الإجهاض.
  • إن وجود أجسام مناعية في الجسم تهاجم الفوسفات الدهني الموجود في المادة الوراثية للجنين أو الأم يؤدي إلى الإجهاض
  • العيوب الخلقية أو المكتسبة في شكل الرحم ، بما في ذلك الرحم ذو القرنين أو الحاجز الرحمي ، بالإضافة إلى الالتصاقات التي قد تحدث في الرحم ، وكذلك الأورام التي قد تصيب بطانة الرحم
  •  ضيق عنق الرحم أو ضعفه يؤدي أيضًا إلى سقوط البويضة أو الاختناق ثم الإجهاض أيضًا
  • الأكياس المبيضية هي الأكثر شيوعاً
  •  نقص هرمون البروجسترون مما يؤدي إلى ضعف بطانة الرحم وعدم تحمل الجنين
  • – الالتهابات الجرثومية التي تصيب الرحم أو المهبل وقد تتفاقم إذا أهملت وتؤدي إلى نزيف ثم إجهاض.
  •  مشاكل وراثية وخاصة خلايا الدم البيضاء المسئولة عن أجهزة المناعة والدفاع عن الجسم فيصبح الجسم معرضا للمخاطر وقد يهاجم نفسه أيضا ويؤدي إلى الإجهاض ** لذلك فإن المتابعة مع الطبيب باستمرار كانت واحدة من أهم أولويات المرأة الحامل حتى تتمكن من متابعة حملها وإجراء الفحوصات المستمرة لتجنب مثل هذه المشاكل التي قد تسبب العديد من المضاعفات التي لا يمكن حلها.

 أعراض ضعف الحمل

  • قد تتشابه الأعراض مع الأعراض المعتادة مثل التعب المستمر وضيق التنفس والتي تبدو طبيعية في الأشهر الأولى من الحمل.
  • قد يكون استمرار الأعراض على الرغم من العلاج مؤشراً على سوء الحمل ، بالإضافة إلى وجود بعض خيوط الدم البسيطة والمتقطعة التي تلاحظها من حين لآخر.
  • الكسل الشديد وعدم القدرة على القيام بأي جهد مهما كان صغيراً. يمكن للمرأة الحامل ممارسة بعض الأعمال المنزلية ، ولكن في حالة الحمل الضعيف ، لن تتمكن من القيام بأي شيء. كل ما تبحث عنه هو الراحة والنوم والجلوس باستمرار.
  •  تقلصات شديدة في اسفل البطن والتي تشبه الام الدورة الشهرية ** لا تهملي ظهور اي اعراض غريبة تلاحظينها يجب استشارة الطبيب ومتابعة الفحوصات ونسبة الهرمونات ونسبة الحمل ايضا وتحاليل أخرى ليتمكن الطبيب من وصف الدواء المناسب لك ومتابعة حملك حتى تصل إلى بر الأمان بسلام.

نصائح لتقوية الحمل الضعيف

  • اتبعي نظامًا غذائيًا مفيدًا لك بكل البروتينات والفيتامينات المهمة التي تجدها في الفواكه والخضروات الطازجة
  • التزم بجدول الأدوية الذي تستمر في تناوله ، بما في ذلك الفيتامينات والحديد التي وصفها لك الطبيب ، ولا تتناول أي دواء أو فيتامين دون استشارته مسبقًا.
  • – استمر في تناول أقراص حمض الفوليك التي تساعدك على تجنب التشوهات التي قد تصيب طفلك – لا قدر الله –
  •  قد يصف لك الطبيب أقراصًا مثبتة الحمل مثل دوفاستون ، أو قد يصف لك حقنًا معينة كل شهر ، يجب عليك الاحتفاظ بها ، ولكن أيضًا لا تتناولها دون استشارته مسبقًا ، حيث من الخطورة تناولها معك. ملك
  •  حاول ممارسة الرياضة قدر الإمكان ، على الأقل نصف ساعة في اليوم.

وتجدر الإشارة هنا أنه من الضروري أن تتابع المرأة الحامل عند الطبيب بالاستمرار، لكي تطمئن على صحة جنينها وصحتها، وكما أنه اذا حدث أي خطر على صحتها أو صحة جنين تستطيع استدراكها، ومعالجتها.

إقرأ أيضا:مخاطر وقوع الحامل
بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
ماذا تفعل الزوجة عندما يهجرها زوجها
التالي
كيفية التعامل مع الزوجة المتمردة

اترك تعليقاً