منوعات

الهفهاف ابن المهلب الراسبي معركة الطف

الهفهاف ابن المهلب الراسبي معركة الطف

الهفهاف ابن المهلب الراسبي معركة الطف، التاريخ الإسلامي مليئ بالاحداث المثيرة والكثيرة، والخلافات بين الفرق والطوائف الإسلامية انتشرت بعد عهد الخلفاء الراشدين، وهنا نحن بصدد التحدث عن قائد يدعى الهفهاف بن المهند الذي كان يقاتل مع الحسين بن على في العراق و سنوضح الدور الذي قام به وقتاله إلى جانب الحسين فمن هو الهفهاف ابن المهلب الراسبي معركة الطف.

من هو الهفهاف ابن المهلب الراسبي ويكيبيديا

الهفهاف بن المهند الراسبي الأزدي البصري من مواليد مدينة البصرة في العراق ومن أصحاب سيدنا على رضي الله عنه وبعده صار مع الحسن ومن ثم الحسين حتى قتل في معركة كربلاء يوم العاشر من محرم عام 61 هجري، خاض حروب عديدة مع سيدنا على منها صفين و نهروان والجمل وكربلاء وغيرها التي حقق فيها انتصارات كثيرة.

نبذة عن معركة الطف

معركة الطف أو معركة كربلاء وهي معركة استمرت لثلاث ايام وانتهت يوم العاشر من محرم عام 61 هجري في مدينة كربلاء بالعراق، ودارت بين الحسين بن على وجيش يزيد بن معاوية، وهذه المعركة اثارت جدلا كبيرا في التاريخ الإسلامي لأنها أحدثت شرخا بين السنة والشيعة وطبيعة العلاقة بينهم، ويعتبرها الشيعة المعركة التي قتل بها سيد الشهداء الحسين بن علي في العاشر من محرم وهو يوم مقدس لديهم، وأصبح مكان المعركة مكان يتزاور إليه الشيعة من كل مكان وهو يوم للحزن والتضحية والفداء.

إقرأ أيضا:ما الدلالة المعجمية لكلمة جذلان

دور الهفهاف ابن المهلب في معركة الطف

تعد معركة كربلاء من المعارك الفاصلة بين المسلمين او بين الشيعة والسنة، وهذه المعركة من المعارك التي اثارت جدلا كبيرا بين المسلمين، وهنا سنتحدث عن دور الهفهاف فيها كالتالي:

  • بعد سيدنا علي أصبح من المقربين للحسن والحسين.
  • ذهب الى معركة كربلاء بعد ان سمع بالغدر تجاه الحسين.
  • عندما وصل سأل القوم اين الحسين فقالوا قتلناه وجن جنونه وقال انا الهفهاف بن المهند جئت احمي عيال محمد.
  • قتل عدد من جيش اليزيد ومن ثم قتل.

وفاة الهفهاف ابن المهلب الراسبي

عندما سمع الهفهاف عن غدر أهل الكوفة بسيدنا الحسين بن علي ذهب الى كربلاء وعندما وصل وجد المعركة قد انتهت، وأخذ ينادي انه الهفهاف بن المهند وهجم على جيش يزيد بن معاوية وقتل منهم الكثير وبعد ذلك تجمع عليه الجيش وقتلوه في العاشر من محرم عام 61 هجري في معركة كربلاء.

الهفهاف ابن المهلب الراسبي معركة الطف
الهفهاف ابن المهلب الراسبي معركة الطف

الهفهاف بن المهند الراسبي البصري توفاه الله عام 61 هجري في العراق وهو من أتباع سيدنا الحسين بن علي وخرج الى كربلاء بعد الأنباء التي وردت بغدر أهل الكوفة للحسين بن علي، وتقول الروايات انه قتل عندما وصل الى المعركة فرآها قد انتهت وأخذ يقتل من الاعداء حتى تجمعوا عليه وقتلوه في العاشر من محرم.

إقرأ أيضا:اين توجد اعلى شلالات في العالم
بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
ايرادات مجموعة stc خلال الربع الثاني من 2022
التالي
رابط متابعة ملف التجنيس للسوريين في تركيا 2022

اترك تعليقاً