رمضان

خطبة عن وداع رمضان واستقبال العيد PDF

خاتمة خطبة عن وداع شهر رمضان

خطبة عن وداع رمضان واستقبال العيد PDF، هي الخطبة التي تحمل كثير من المعاني التي تخص وداع شهر رمضان المبارك، والتي تتحدث عن كيفية استقبال عيد الفطر المبارك، وهي الفترة الزمنية التي تنقسم فيها مشاعر المسلمين بين الحزن على فراق شهر الخير ومشاعر الفرح التي تتحدث عن استقبال العيد السعيد، فيكثر الخطباء في المساجد اطلاق بعض من الخطب التي تتحدث عن وداع شهر رمضان، وكيف انقضى وعن كيفية استقبال عيد الفطر المبارك، والذي ينتظره المسلمون كل عام، وعليه سيتم التعرف على خطبة عن وداع رمضان واستقبال العيد PDF.

مقدمة خطبة عن وداع رمضان واستقبال العيد

أيها المسلمون خلق الله للناس أجمعين سنة كاملة وشرع للمسلمين أن يحتفلوا بهذه السنة الكريمة من خلال الاحتفال بعيد الفطر المبارك، والذي يأتي بعد انتهاء شهر رمضان المبارك، وسمي بالفطر لأن المسلمين يفطرون بعد أن يصموا شهر بأكمله، فها هو الشهر قد اقترب من الفراق، وعلينا أن نودعه وداع مليء بالحزن والأسى، فربما توفانا الله قبل أن نصل لرمضان القادم، فنسأل الله أن يحيينا لأمثاله، ولكن هذا الحزن سينتهي بعد قدوم عيد الفطر المبارك الذي سيتم استقباله بكثير من الفرح والسعادة، فعلى المسلم أن يظهر البهجة والفرح والسرور بهذا اليوم، وعليه يجب أن يسعى المسلمون لنشر البهجة والسرورو في ايام العيد، وأقول قولي هذا وأستغفر الله رب العالمين من كل ذنب.

إقرأ أيضا:أفضل صور عن رمضان 1443
خاتمة خطبة عن وداع شهر رمضان
خاتمة خطبة عن وداع شهر رمضان

خاتمة خطبة عن وداع شهر رمضان

أستغفر الله من كل ذنب عظيم وأتوب إليه، أوصيكم يا أخوتي بتقوى الله، وحمده وشكره على نعمه الكثيرة علينا وأن تبتعدوا عن ما يخالف شرعه، وأوصيكم بالطاعة وأحذركم من كل ما يقوم على معصية، اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا، اللهم اقضي حاجتنا، أيها المسلمون أدعوكم بضرورة العمل الصالح، وعليكم أن تستقبلوا هذا العيد بكامل الفرح والسعادة والبهجة والسرور، وعليه يجب أن يكون العيد مليء بالخيرات علينا وعلى كافة المسلمين وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

خطبة قصيرة عن وداع رمضان واستقبال العيد

نحن اليوم أيها الأخوة في فترة مهمة جداً، تختلط فيها المشاعر التي يشعر بها الإنسان المسلم، وهي فترة توديع شهر رمضان المبارك واستقبال عيد الفطر السعيد، وعليه نودع هذا الشهر بالدموع ونستقبل العيد بالبهجة والسرور، ما أكثر التناقضات في مشاعرنا، المختلطة ما بين السعادة والحزن، فنسأل الله أن يتقبل منا فيه كل الأعمال خالصة لوجه الله.

فوداعاً يا شهر الرحمة والمغفرة والخير والرحمة، فقد مرت ليالي رمضان سريعة وها نحن اليوم نودعه ونحن نعلم أننا لن نعيش حتى الأيام القادمة فنسأل الله أن يحيينا لرمضان القادم، وعلينا أن نستقبل عيد الفطر المبارك بالفرح والسرور فرحين بما آتانا الله رب العالمين من الفضل والحمد لله رب العالمين.

إقرأ أيضا:ما حكم الصيام قبل رمضان بيوم او يومين

خطبة لوداع رمضان واستقبال العيد مكتوبة

إن شهر رمضان المبارك والذي يعد أفضل شهور السنة الهجرية، والذي له مكانة خاصة عند المسلمون، هو فرصة لكل مسلم حريص على نفسه وهو مناسبة عزيزة على قلب كل إنسان عرف قدر الله، وقد كان الصحابة من أحرص الناس على اغتنام شهر رمضان المبارك، فعلينا أن نقتنع أن أيام رمضان تنتهي وبدأ العد التنازلي لها، والتي سنودعها عما قريب بقلب مكسور مشتاق لمثل هذه الأيام المباركة، وسيكون استقبال عيد الفطر المبارك هو بمثابة الدواء لهذا الفراق.

فعلى المسلمون أن يستقبلوا فرحة العيد بما يليق بفرحة الصائم التي وعدنا الله بها، فكل عمل ابن آدم له، إلا الصيام فهو لله، وهو من تكمل بالجزاء عليه، وعليه للصائم فرحتين فرحة إذا أفطر، وفرحة إذا لقى ربه بصومه، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

خاتمة خطبة عن وداع شهر رمضان
خاتمة خطبة عن وداع شهر رمضان

لطالما كان منبر الجامع هو المكان الذي يتخذه نبي الله ليخاطب المؤمنين ويعظهم ويعلمهم كل ما يخص دينهم، وهذا ما قام به من بعده أئمة المساجد والمسلمين، فخطبة الجمعة هي من أكثر الامور التي يمكن أن تقرب الإنسان للكثير من الأعمال الصالحة وكان لا بد من التعرف على خطبة عن وداع رمضان واستقبال العيد .PDF

إقرأ أيضا:مواعيد عرض مسلسلات رمضان 2022
بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
ما حكم صوم يوم عيد الفطر
التالي
متى اول يوم عيد الفطر في المغرب 2022

اترك تعليقاً