انتظار المراجعة

دور الأصحاب في اختيار السلوك الشخصي قصير

دور الأصحاب في اختيار السلوك الشخصي قصير، مما لا شك فيه أن الأصدقاء أحد أهم العوامل المؤثرة في عملية اختيار السلوك الشخصي، ويرجع ذلك لعدة أسباب رئيسية أبرزها أن الإنسان يقضي معظم أوقات اليوم مع أصدقائه سواء في المدرسة أو الجامعة أو مكان العمل، بالإضافة إلى كونه من أكثر العناصر التي تؤثر على قرارات الإنسان وتوجهاته، الأمر الذي يشير إلى مدى أهمية اختيار الصحبة الصالحة التي تدفع صحابها للتقدم والتميز، بالإضافة إلى التقليل بشكل أو بآخر من حدة تأثير الأصدقاء عليه.

بحث عن دور الأصحاب في اختيار السلوك الشخصي قصير السلوك الشخصي

السلوك الشخصي هو نتاج تفاعل الفرد مع الآخرين خلال حياته اليومية ، والسلوك هو أيضًا تفاعل الفرد مع نفسه بأفعال قد تفيده أو تضره ، ويكون السلوك إما سلبيًا أو إيجابيًا ، يمكن للفرد من خلالها اختيار حياته النهج والسلوك تجاه الآخرين ، إذا اتبع سلوكًا إيجابيًا ، فمن السهل عليه القيام بذلك. علاقته بالآخرين وأهدافه وطموحاته.

سلوك إيجابي

عندما يلتقي الفرد في حياته بأصدقاء يتمتعون بصفات حميدة وأخلاق حميدة ومبادئ وطموح ، فإنه يصبح حتمًا مثلهم ويتبع طريقهم ، بل ويكتسب منهم الصفات الحسنة التي تساعده على تحسين علاقته بربه وغيره. ويحقق أهدافه في حياته. إنك تصل إلى أعلى مراتب العلم وتصبح مثلهم ، وعندما تجد أنك ترافق من تكون أخلاقهم حميدة وأخلاقية ودينية ، تجد نفسك غير مقصور في أداء العبادات ، فهم يرشدونك تدريجيًا إلى الأخلاق الحميدة. تحقيق الأهداف في الحياة.

إقرأ أيضا:تحميل برنامج حواديت للمسلسلات للاندرويد

سلوك سلبي

عندما يكون الفرد مصحوبًا بأصدقاء سيئين ، فهذا ينعكس حتماً على سلوكه وأفكاره وقراراته ، وسيتبعهم في ممارسة الأفعال السلبية كالتدخين وإضاعة الوقت وفساد العلاقة مع ربه ووالديه ، مما يؤثر عليه أيضًا من الناحية الجسدية والروحية. يقوم الإنسان بأعمال سيئة دون ندم ، ويظن أنها جائزة ولا ضرر فيها ؛ لأنه ينتمي إلى رفاق يقومون بهذه الأفعال بشكل دائم ، مما جعله يشعر بأنها طبيعية لدى الجميع ، و هذا من أخطر الأشياء التي يمكن أن يجلبها الإنسان لنفسه.

كيف تختار صديقك؟

  • عند الشروع في أي مرحلة جديدة في دراستك أو عملك ، ستجد الكثير من الأشخاص الذين يرغبون في الاقتراب منك وتصديقك ، لذلك لا تتسرع في الاقتراب منهم.
  • ابدأ بفهم الشخصيات من حولك وكيف يتعاملون وما هي سيرتهم الذاتية بين الناس ، ولاحظ أسلوبهم في الحياة اليومية ، وفي هذا يمكنك تحديد نهجهم.
  • عندما يكون هناك شخص حسن السمعة والأخلاق الحميدة ، عبر له عن احترامك وتقديرك له ، ستنشأ علاقة جيدة بينكما.
  • ابتعد عن الخلافات أو المشاكل أو الأشخاص ذوي السمعة السيئة.
  • اقترب من أولئك الذين يتشاركون في نفس الخصائص والأفكار والمبادئ العامة في الحياة ، حيث سيؤثر ذلك على علاقتك بشكل إيجابي ، خاصة مع مرور الوقت ، حيث ستجدهم دائمًا من حولك في جميع الأوقات.
  • الصديق المخلص هو الذي لا يتخلى عنك في أزماتك ويقدم لك الدعم الكامل سواء كان معنويا أو ماديا ، فلا تتخلى عن من وقف إلى جانبك ودعمك في أزماتك.
  • صديقك الحقيقي هو ذلك الشخص الذي يخشى أن يفقدك ويحاول دائمًا أن يريحك ويجعلك سعيدًا ، حتى لو حاول أن يقول كلمات بسيطة تترك أثرًا إيجابيًا على سعادتك ودوافعك وإيمانك بنفسك.

نظرا لما أشرنا له سابقا حول الآثار المترتبة على الصداقة الحسنة والسيئة، بالإضافة إلى بيان الكيفية التي تتم من خلاها عملية تأثير الأصدقاء على اختيار السلوك والعمل به، الأمر الذي ساعد الكثيرين بتعزيز دور الأصدقاء في حياتهم، بالشكل الذي يحقق جميع النتائج الإيجابية من خلالهم.

إقرأ أيضا:أحدث تقنيات عمليات الأنف
بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
ماذا فعل طلعت حرب للتوعيه بدور بنك مصر
التالي
هو الادب القديم او ادب التراث من 7 حروف

اترك تعليقاً