الحمل والولادة

علامات سرطان بطانة الرحم وطرق علاجه

علامات سرطان بطانة الرحم وطرق علاجه، يعرف سرطان الرحم أو ما يسمى سرطان عنق الرحم، انه يصيب المنطقة السفلى في الرحم، والتي تصل بمنطقة المهبل، وهذه الاصابة تحدث عندما تنمو خلايا في هذه المنطقة بشكل غير طبيعي وتتكاثر وتنتشر في مناطق أخرى، وهناك أنواع متعددة من السرطان الذي يمكن أن يتواجد في الرحم مثل ساركومما الرحم، لكنها تعتبر أقل انتشاراً بكثير من سرطان بطانة الرحم . وفي الغالب يمكن الكشف عن سرطان بطانة الرحم في مرحلة مبكرة لأنه ينتج عنه نزيف مهبلي غير طبيعي .

الانتباذ البطاني الرحمي:

الرحم هو المكان الذي يتم من خلاله الحمل والإنجاب ، وتريد كل مرآة الحفاظ على سلامته حتى لا تفقد فرصة الحمل والإنجاب ، ومؤخراً كثر الحديث عندما يطلق عليه سرطان الرحم أو سرطان بطانة الرحم.

“هناك الكثير من النساء اللواتي لا يعرفن أنهن مصابات بسرطان بطانة الرحم ، لذلك هناك العديد من الفحوصات التي لا تكشف عن وجود هذا المرض ، وللتأكد من وجود سرطان بطانة الرحم ، يجب إجراء الفحوصات بالأشعة المقطعية من خلال الموجات فوق الصوتية .

يجب أن تدرك أن كل امرأة ، سواء كانت شابة أو امرأة ، معرضة للإصابة بسرطان بطانة الرحم ، وعادة ما يصيب المرض النساء من سن 45 إلى 74 سنة. الوزن والسكري وهرمونات الاستروجين).

إقرأ أيضا:كره الزوج اثناء الحمل وجنس الجنين

وهنا يجب إعطاء النصيحة والتحذير في حال ظهور أحد الأعراض المسببة لسرطان بطانة الرحم ، لذلك سنعمل على إظهار بعض علامات وجود سرطان بطانة الرحم التي لا ينبغي إهمالها والتوجه إلى الطبيب فورًا للكشف عنها ، وهذه تشمل العلامات ما يلي:

علامات سرطان بطانة الرحم: –

1- النزيف المهبلي: – من أكثر العلامات الدالة على وجود سرطان بطانة الرحم هو حدوث نزيف مهبلي خاصة إذا حدث نزيف بعد سن اليأس. الحيض أثقل من المعتاد وأطول من المعتاد.

2- سن اليأس: عند سن اليأس أو سن اليأس يمكن ملاحظة حالات سرطان بطانة الرحم المشتبه بها. عندما يحدث انقطاع الطمث ، إذا حدث شيء غير عادي ، يجب عليك الذهاب إلى الطبيب.

3- آلام الحوض: – إذا استمر ألم المغص في الرحم والحوض لفترة طويلة ومتواصلة ، يجب التوجه إلى الطبيب ، فقد يكون ذلك مؤشراً على وجود سرطان في بطانة الرحم ، وليس في جميع الحالات سرطان الرحم. مصحوبة بألم في الرحم

4- التغيرات في وقت دخول الحمام: – الإصابة بسرطان الرحم تزيد من معدلات دخول الحمام. يؤثر سرطان الرحم على أداء المثانة والأمعاء ، وأحيانًا يؤدي ذلك إلى صعوبة التبول ، لذلك إذا لاحظت تغيرًا ملحوظًا في معدلات دخول الحمام ، فعليك زيارة الطبيب والفحص مبكرًا.

إقرأ أيضا:خطوات هامة للأم الحامل بتوأم

5- فقدان الوزن: – على المدى الطويل يتأثر الجسم بسرطان بطانة الرحم وقد ينعكس الأمر على الجسم كما يظهر في نقص الوزن وهذا نادر الحدوث ولكنه يحدث خاصة إذا كانت تعاني من بعض أمراض النساء ، لذا يجب مراجعة الطبيب للاطمئنان.

دور الطبيب في تشخيص المرض: –

تتم مرحلة الكشف عن سرطان بطانة الرحم من خلال عدة خطوات وهي كالتالي: –

الفحص الطبيعي هو فحص مهبلي. الفحص بالأشعة المقطعية. إذا كان هناك اشتباه في وجود سرطان في بطانة الرحم ، يتم أخذ خزعة لتحديد نوع السرطان.

طرق علاج سرطان بطانة الرحم:

– علاج سرطان بطانة الرحم جراحي ، من خلال عملية جراحية يتم من خلالها استئصال الرحم ، وللأسف هذا هو العلاج الوحيد في معظم الحالات.

ينصح الأطباء جميع النساء من أجل الوقاية من سرطان بطانة الرحم، ضرورة الحفاظ على وزن مناسب للجسم والتقليل من استخدام حبوب منع الحمل، وبعد انقطاع الطمث يجب استخدام علاج يوفر الاستروجين والبروجسترون، وعند ظهور أعراض سرطان بطانة الرحم يجب التوجه لتلقي الرعاية الصحية والحصول على الاستشارة الطبية اللازمة حسب ما تتطلبه الحالة .

بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
متى يصادف يوم المراة العمانية
التالي
إمكانية إختيار نوع الجنين في الحقن المجهري

اترك تعليقاً