صحة عامة

كيفية إخراج الماء من الأذن بعد الاستحمام

كيفية إخراج الماء من الأذن بعد الاستحمام

كيفية إخراج الماء من الأذن بعد الاستحمام، في الرأس العديد من الأعضاء التي تعد منفذ للأجزاء الداخلية، لذلك تلوث هذه المناطق أو دخول أشياء غير صحية فيها يمكن أن يؤدي لحدوث مشكلات خطرة، وفي كثير من الأحيان وتتعرض حياة المريض للخطر، لذلك يجب الحذر والتوعية وتوضيح الطرق الصحيحة التي يجب أن يتبعها أي شخص كي لا يعرض هذه الأعضاء للخطر، من أكثر الحالات شيوعا حالة دخول الماء للأذن عند الاستحمام أو السباحة و التي يمكن أن تصيب الأطفال لعدم وعيهم بالطريقة الصحيحة للتعامل معها، لهذا فإننا في هذا المقال اليوم سنتعرف معًا إلي كيفية إخراج الماء من الأذن بعد الاستحمام.

احتباس الماء في الأذن

من المشاكل التي يعانيها البعض بعد الاستحمام هي مشكلة احتباس الماء في الأذن، تسبب هذه المشكلة لهم الانزعاج في البداية، ولكن في معظم الحالات يجف الماء من الأذن، إلا أن عدم جفاف هذا الماء بسرعة وبقائه لمدة طويلة في الأذن يسبب إصابة الأذن بالالتهاب، وفي مراحل متقدمة من هذه المشكلة يمكن أن يصاب الشخص بمشاكل في السمع وقد يجد الشخص نفسه يدخل أشياء لأذنه بسبب شعور الدفدفة المزعج، لذلك من المهم معرفة الطريقة الصحيحة التي يتم من خلالها التخلص من الماء الموجود في الأذن بأمان.

كيفية إخراج الماء من الأذن بعد الاستحمام
كيفية إخراج الماء من الأذن بعد الاستحمام

كيفية إخراج الماء من الأذن

هناك العديد من الطرق التي يمكن إتباعها من أجل علاج مشكلة انحباس الماء في الأذن، وذلك في حال استمر شعور الدغدغة لبعض الوقت بعد الاستحمام أو تغسيل الأذنين من أفضل هذه الطرق ما يلي :

إقرأ أيضا:علاج سرعة القذف وامراض الذكورة بالثوم
  • هز شحمة الأذن أو سحبها مع ميلان الرأس في اتجاه الأذن.
  • إمالة الرأس إلى جانب الأذن والضغط عليها لعدة مرات.
  • الاستلقاء على وسادة على الجانب الذي يعانيه انحباس الماء.
  • عدم استخدام أي قطرة للأذنين أبدا لان ذلك سيؤدي لحدوث التهاب في الأذن.
  • عدم إدخال أي جسم حاد للأذن لأن ذلك يمكن أن يؤدي لتمزق طبلة الأذن.
  • حاول استخدام مجفف الشعر مع إبعاده مسافة عن الأذن.

الوقاية من دخول الماء للأذن بعد الاستحمام

طرق الوقاية من بقاء الماء في الأذن بعد الاستحمام والابتعاد عن المبالغة في استخدام هذه الطرق هي لا تؤذي الأذن أو تعرضها للخدش، من أهم الطرق التي يمكن استخدامها ما يلي :

  • استخدم قطنة الأذنين إثناء الاستحمام كي لا يدخل الماء للأذنين.
  • استخدام المنشفة بعد الخروج من الحمام وتنشيف الأذن باستخدامها جيدا.
  • تحريك الرأس على الجانبين فور الخروج من الحمام وإخراج الماء منهما وعدم إدخال قدن الأذن لداخلها كثيرا كي لا يؤدي
  • ذلك لانسداد الأذن بسبب دخول شمع الأذن للطبلة.

هل خطر دخول الماء الأذن بعد الاستحمام

بشكل عام من الطبيعي دخول بعض الماء للأذن خلال الاستحمام أو عند غسل الرأس والوجه، ولكن الحالة التي يمكن تصنيفها كحالة خطرة عند بقاء الماء في الأذن لعدة ساعات والشعور بالدغدغة بالأذن التي تصل للشعور بحقة في الحلق ما يعني أن الماء قد دخل للأذن الداخلية، أو في حال كانت المياه ملوثة ودخلت لأذن ولم يتمكن الشخص من إخراجها وتنظيف الأذن، في الغالب في هذه الحالة تتعرض الأذن للتلوث في حال لم يتم التعامل مع هذه الحالة بالطريقة الصحيحة، وان تضاعف الأمر يجب التوجه لأقرب طبيب.

إقرأ أيضا:طريقة ازالة الندوب القديمة طبيعيا

الحرص على التوعية جزء كبير وهام من العلاج، خاصة للأطفال الأصغر سننا، فهم اكثر عرضة لأذية الأذن عند دخول الماء فيها، ثم أن الأذن الداخلية لديهم تكون في غاية الحساسة وسريعة الالتهاب إن تعرضت لدخول سوائل ملوثة فيها، إجراء الفحوص الطبية في مثل هذه الحالة أمر ضروري كي لا تتفاقم اكثر ويتم تداركها

بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
ما معنى الفستان الابيض في المنام للمتزوجة؟
التالي
كيفية الحصول على توكيل جوتن للدهانات في مصر

اترك تعليقاً