منوعات

كيف نؤهل الشباب لسوق العمل

كيف نؤهل الشباب لسوق العمل، يهتم العديد من الأشخاص بالتعليم بشكل كبير حيث انه تزداد وتيره هذا التعليم بشكل متسارع جدا وملحوظ حيث انه قد تتطور الكثير من الأمور و تختلف مع استراتيجيات التعليم والتدريب المهني وكذلك معدل التكاليف والانفاق على التعليم بشكل عام، وبالرغم  من هذا الامر الا ان فئة كبيرة من الشبان الذين يصلون الى نهاية مطاف التعليم في الجامعات يجدون انفسهم غير مؤهلين بشكل جيد للوصول الى سوق العمل والإتحاف به، ان فئه كبيره منهم تبقى على هذا الوضع لفترات طويله وهذا الامر ساهم في ارتفاع معدلات البطالة بشكل ملحوظ في شتى بقاع الأرض وبالتحديد مع اشتداد امر المنافسة بين كافه الأطراف في سوق العمل ، لهذا يجب الاعداد الجيد لفئه الشباب لهذا السوق من خلال التعليم المستمر والتدريب العملي وكذلك التدرب على المهارات.

كيف نعد الشباب لسوق العمل

يعتمد التأهيل لسوق العمل على المحاور الرئيسية:

التعلم المستمر

مع نمو المعرفة بشكل كبير في مختلف مجالات الحياة ، أصبحت المعرفة المتزايدة أحد أسس النجاح ، ويتم ذلك بطريقة متكاملة بين التعليم الرسمي ، وتحفيز الشباب على التعلم الذاتي من خلال القراءة ، والمشاركة في الدورات التدريبية المباشرة ، و التعلم عن بعد من خلال المواقع المجانية والمدفوعة.

تدريب عملي

لا قيمة للمعرفة بدون تطبيق ، تمامًا كما أن المعرفة بدون تطبيق لن تؤدي إلى امتلاك المهارة بأي شكل من الأشكال. لا يمكن تعلم أي شيء بمجرد معرفة المعلومات عنه أو مشاهدة من يمارسه فقط ، بل التطبيق والتعلم من خلال التجربة الفعلية التي تخضع للتقييم بشكل دوري بحيث يكون الأداء أفضل من الأداء في كل مرة. آخر مرة لها. وتجدر الإشارة أيضًا إلى أن البدء في اكتساب الخبرة لا يتطلب استكمال المرحلة الثانوية أو المرحلة الأساسية من التعليم الأساسي ؛ يمكن البدء في تزويد الشباب بالخبرة حسب قدراتهم والوقت المتاح لهم ، وزيادة ذلك تدريجياً سواء ضمن الأنشطة التعليمية أو الأنشطة التطوعية المباشرة أو غير المباشرة من خلال المشاركة في المواقع المخصصة للتطوع عن بعد.

إقرأ أيضا:قرارات رئيس الدولة لتعزيز الاستقرار المعيشي في الامارات

التدرب على المهارات

لا يقتصر النجاح في العمل على الخبرة العملية فقط ، ولكن هناك العديد من المهارات التي تدعم ذلك ، ومن أهمها ما يلي:

  • يعمل ضمن فريق.
  • قيادة.
  • تكوين العلاقات.
  • المهلة.
  • التحفيز الذاتي.
  • تخطيط.
  • حل المشاكل.
  • إقناع.
  • تفاوض.
  • التسويق الشخصي.
  • العرض والعرض.
  • التعامل مع الضغط.

كيف نؤهل الشباب لسوق العمل، ان فئة كبيرة من الشبان الذين يصلون الى نهاية مطاف التعليم في الجامعات يجدون انفسهم غير مؤهلين بشكل جيد للوصول الى سوق العمل والإتحاف به، ان فئه كبيره منهم تبقى على هذا الوضع لفترات طويله وهذا الامر ساهم في ارتفاع معدلات البطالة بشكل ملحوظ في شتى بقاع الأرض.

بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
من هو الدكتور جعفر ابو حسان
التالي
تعيش غالبية اللاسعات معتمدة على

اترك تعليقاً