منوعات

لماذا سمي زين العابدين بهذا الاسم

لماذا سمي زين العابدين بهذا الاسم

لماذا سمي زين العابدين بهذا الاسم، إن إطلاق الألقاب والمسميات النبيلة على الأشخاص ما هي إلا دليل على صلاحه وتقواه، فالألقاب تعكس ما نراه في الآخر، ويعتبر الإمام علي بن الحسين والمعروف بزين العابدين رابع أمة الشيعة بكل طوافهم، لقب بكثير من الألقاب، وشهد على العديد من الأحداث في تاريخ العالم الإسلامي، ويعتبر عند أهل السنة واحد من أهل البيت وابن الحسين، برز على الصعيدين العلمي والديني، حيث يعتبر زين العابدين مناراً في العلم وإماماً في الدين، ومثلاً في التقوى والورع والعبادة، ومن خلال هذا المقال سنبين سبب تسمية علي بن الحسين بزين العابدين.

من هو زين العابدين

هو أبو الحسين علي السجاد بن الحسين بن علي بن أبي طالب، ولد زين العابدين يوم 5 شعبان 38هجري في المدينة المنورة، وتوفي بتاريخ 25 محرم 95 هجري، يعتبر زين العابدين الإمام الرابع للشيعة بكل طوائفهم، شهد كثير من الأحداث في التاريخ الإسلامي، ومنهم معركة كربلاء والتي قتل خلالها أبوه الحسين بن علي ورجال من أهل بيته، ولكنه لم يتمكن من المشاركة فيها بسبب مرضه، وأيضاً شهد ثورة التوابين ، وواقعة الحرة، وثورة المختار الثقفي وغيرهم من الأحداث، ونسب له مجموعة من الآثار منها الصحيفة السجادية، والتي تأتي في المرتبة الثانية بعد كتاب نهج البلاغة لعلي بن أبي طالب عند المذهب الشيعي.

إقرأ أيضا:تحميل فلتر العمر سناب شات الجديد

سبب تسمية زين العابدين بهذا الاسم

أطلق على علي بن الحسين لقب زين العابدين وقد عرف بهذا اللقب، ويروى عن سعيد بن المسيب أنه يحدث عن بن العباس ، أنه سمع رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم يقول:” اذا كان يوم القيامة ينادين بزين العابدين؟ فكاني أنظر إلى ولدي علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب يخطر بين الصفوف” ولهذا سمي أبو الحسين بزين العابدين.

مكانة زين العابدين العلمية

عاش زين العابدين في المدينة التي تحتضن ثلة من علماء الصحابة وعلماء التابعين في المدينة المنورة، وشهد له الزهري وقال:” ما كان أكثر مجالستي مع علي بن الحسين، وما رأيت أحد أفقه منه”، حيث تتلمذ على يده كثير من العلماء ونقلوا عنه الحديث، منهم ابنه محمد الباقر وعمر، والزهري، وأبو الأسود يتيم عروة وغيرهم من العلماء، الذين أخذوا عنه علوم الشريعة من تفسير القرآن وأحكامه وآدابه، والسنة النبوية روايةً وتدويناً، وأحكام الشريعة الحلال والحرام، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

ختاماً لمقالنا هذا، تحدثنا عن الإمام علي بن الحسين الملقب بزين العابدين وألقاب أخرى منها السجاد وسيد السجادين وسيد العابدين وغيرها، وتناولنا مكانته العلمية التي زهدت بالعلم والورع والمعرفة، وبينا سبب تسميته بزين العابدين.

بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
ما معنى شغفها حبا
التالي
ما حكم الانصات لخطبة الجمعة

اترك تعليقاً