المراة

لماذا هرمون الحليب يمنع الحمل

لماذا هرمون الحليب يمنع الحمل، ان هذا الهرمون المسمى بالبرولاكتين هو عباره عن هرمون مهم تقوم الغده النخامية بإفرازه، وحيث انه يلعب دورا مهما في الكثير من الجوانب، و ان له شانا عظيما في تحفيز عمليه انتاج الحليب لدى الام لإرضاع طفلها بعد الولادة ، حيث ان هذا الهرمون يزيد من نسبه الحليب في الثدي استعدادا لهذه الرضاعة الطبيعية للطفل، ولا شك انه يجب ان يكون بنسبه محدودة لا يجب ان يتجاوزها في ثدي الام لغير الحامل، ومن اعراض زيادته وعلاماتها انه لا يوجد حمل او في حالات الاضطرابات العقلية التي ينتج عنها تغير في الحالة النفسية للمرأة.

لماذا يمنع البرولاكتين الحمل

أولاً ، لنتعرف على ماهية هذا الهرمون وأسباب ارتفاعه عند بعض النساء دون غيرهن ، قبل أن نكتشف سبب منع هذا الهرمون من الحمل.

ما هو البرولاكتين

البرولاكتين هرمون مهم تفرزه الغدة النخامية ، ويلعب هذا الهرمون العديد من الأدوار في الجسم من أهمها تحفيز عملية إنتاج الحليب لإرضاع الطفل بعد الولادة.

يزيد هرمون الحليب من حجم الثدي استعدادًا لعملية إرضاع الطفل ، ويجب ألا يتجاوز المعدل الطبيعي لهذا الهرمون بالنسبة للمرأة غير الحامل عشرين مل ، بينما يتضاعف هذا العدد للحامل أو المرضع.

علامات زيادة البرولاكتين

يمكن للمرأة أن تشعر بزيادة في هرمون الحليب إذا شعرت بأحد هذه الأعراض:

إقرأ أيضا:أسباب تساقط الشعر وعلاجه
  • لا يوجد حمل ، بالرغم من عدم وجود مشاكل للزوج والزوجة.
  • اضطراب الحالة العقلية ، وهو تغيير غير ضروري للحالة النفسية للمرأة.
  • تأخير موعد الحيض ، أو تغيير موعدها كل شهر.
  • انخفاض ملحوظ في الرغبة الجنسية لدى المرأة.
  • ظهور إفرازات بيضاء من الثديين دون حدوث حمل أو إرضاع.

تأثير البرولاكتين على الحمل

يمكن أن يؤثر هرمون الحليب على فرص الحمل لدى المرأة ، خاصة إذا ارتفع فوق الحد الطبيعي ، لأن هذا الهرمون يظهر أثناء فترتي الحمل والرضاعة عندما يكون الجسم في حالة عقم ، ويؤدي إلى ضعف عمل المبايض ، والحيض غير المنتظم أو الكامل. إذا حدثت زيادة في هذا الهرمون في غير هذه الحالات ، فسيؤدي ذلك إلى تأخير حدوث الحمل ، أو عدم القدرة على الإنجاب.

يمكن الكشف عن مشكلة في هرمون البرولاكتين ، أو هرمون الحليب ، عن طريق إجراء فحص دم لمعرفة المستوى الحقيقي لهذا الهرمون في الدم. يقوم بعض الأطباء أيضًا بتشخيص المرض من خلال مجموعة الأعراض المذكورة سابقًا.

لكن يفضل أن يقوم الطبيب بإجراء فحص للتأكد من النسبة الدقيقة للهرمون في جسم المرأة. إذا كانت النسبة بسيطة ، فقد لا تظهر الأعراض على المرأة ، ولكن تتأثر خصوبتها بشكل كبير مما يمنع الحمل. في حين أن الزيادة في هرمون الحليب تتجاوز بشكل ملحوظ 00 مل ، فإنها تؤدي إلى تغيير كامل في وظائف الجهاز التناسلي الأنثوي.

إقرأ أيضا:صبغات الشعر بالصور والاسم 2020

أسباب ارتفاع البرولاكتين

هناك أسباب طبيعية لزيادة هرمون البرولاكتين عند النساء ، وهي الحمل والرضاعة ، مما يؤثر على نسبة البرولاكتين. ولكن هناك بعض الأسباب غير الطبيعية التي تؤدي إلى ارتفاع مستوى الهرمون في الجسم ، مثل:

  • تناول الأدوية التي تسبب زيادة في هذا الهرمون في الجسم.
  • تورم الغدة النخامية مما يؤدي إلى زيادة إنتاج الهرمون.
  • لدى بعض النساء نسبة عالية من البرولاكتين بشكل طبيعي.
  • قد تؤدي الإصابة بمرض عقلي وتناول الأدوية المضادة للاكتئاب إلى زيادة هرمون البرولاكتين.

معالجة المستويات العالية من البرولاكتين

يتطلب ارتفاع هرمون البرولاكتين علاجًا متخصصًا ، ويختلف هذا العلاج باختلاف المشكلة المسببة له. إذا كان سبب ارتفاع الهرمون هو تورم الغدة النخامية ، فهي بحاجة إلى علاج يتطلب فترة طويلة من الزمن ، وعلى المرأة التحلي بالصبر طوال هذه الفترة.

إذا كان السبب هو تناول الدواء الخاطئ ، فيمكن علاج المشكلة ببساطة عن طريق:

  • تناول بعض الأدوية التي تزيد من مستوى الدوبامين في الدماغ ، لأنها تقلل من إفراز هرمون البرولاكتين.
  • مع الاستمرار في عمل التحاليل الدورية للتأكد من انخفاض مستوى الهرمون أثناء تناول الدواء.
  • يستغرق الأمر أقل من شهر لتشعر بتحسن حقيقي ، وللوصول إلى مستوى آمن من الهرمون.

لماذا هرمون الحليب يمنع الحمل، ان هذا الهرمون يزيد من نسبه الحليب في الثدي استعدادا لهذه الرضاعة الطبيعية للطفل، ولا شك انه يجب ان يكون بنسبه محدودة لا يجب ان يتجاوزها في ثدي الام لغير الحامل.

إقرأ أيضا:مميزات وعيوب الزواج للفتاة في سن العشرين
بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
نزول ماء قليل في الشهر التاسع بدون طلق
التالي
تجربتي مع الأسر المنتجة وشروط المشاركة في الأسر المنتجة

اترك تعليقاً