اسلاميات

من هم الولدان المخلدون عند الشيعة

من هم الولدان المخلدون عند الشيعة

من هم الولدان المخلدون عند الشيعة، كثيراً ما نسمع بالولدان المخلدون وهم خلق من الجنة كالحور العين وهم اللذين أنشأهم الله لخدمة أهل الجنة، وهناك آيات من القران الكريم تم توضيح بهم من هم الولدان المخلدون أو ما يطلق عليهم الغلمان المخلدون، وسنتعرف فيما يلي على الولدان المخلدون عند الشيعة بشكل مفصل.

الولدان المخلدون عند الشيعة

لقد ورد الولدان المخلدين في القران الكريم مرتين في سورة الواقعة وفي سورة الإنسان، حيث وصفهم القران الكريم في الايتين بالمخلدين ويعتبر معني صريح وطاهر حيث أنهم خلق من الجنة كالحور العين أنشأهم الله من أجل خدمة أهل الجنة لا يأتي الهرم عليهم ويظلون في جمالهم و نضارتهم وفتونهم دائما دون تغير، كما أن الله شبههم باللؤلؤ المنثور و هو تعبير واضح عن حسن مظهرهم ونضارة صورهم وصفار ألوانهم.

الولدان المخلدون من القران الكريم

لقد ورد في القران الكريم ايتين ذكر فيهم الولدان المخلدون فهم خلق من الجنة لا يموتون ولا يهرمون، كما أنهم ليس من الملائكة، و من الآيات التي ذكرت فيهم الولدان المخلدون في القران الكريم ما يلي:

  • في سورة الواقعة قال تعالي: ﴿يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ / بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ﴾.
  • في سورة الإنسان قال تعالى: ﴿وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤًا مَّنثُورًا﴾.

هل الولدان المخلدون من الملائكة

من الجدير بالذكر أن الولدان المخلدون هم خلق من الجنة وليس ملائكة وليس من الجن وليس من الإنس، حيث أن الدور المنطاد بالولدان المخلدين في الجنة هو خدمة المؤمنين من أهل الجنة، وتقديم كافة ما يطلبونه بكل سهولة حيث أن الكثير من الأشخاص لديهم الرغبة في التعرف على الولدان المخلدون، وهناك آيات من القران الكريم وضحت فيها من هم الولدان المخلدون.

إقرأ أيضا:حكم الاحتفال بيوم المرأة العالمي
من هم الولدان المخلدون عند الشيعة
من هم الولدان المخلدون عند الشيعة

يعتبر الولدان المخلدون عند الشيعة هم خلق من الجنة ليسوا من الجن وليس من الملائكة وقد تم ذكر آيات القران الكريم توضح فيها من هم الولدان المخلدون، حيث أن دورهم هو تقديم خدمة المؤمنين من أهل الجنة.

بإمكانك أن تشاهد أيضاً :
السابق
كيف اغير المهنه في ابشر
التالي
اقرب قرطاسية من موقعي

اترك تعليقاً