صحة عامة

34.239.154.240

موضوع عن عمليات التجميل واضرارها

موضوع عن عمليات التجميل واضرارها، يلجا الكثير من الأشخاص بشكل دائم او متكرر للعمل على جراحات تجميليه و عمليات تجميليه في أماكن مختلفة من أجسادهم، مثل عمليات التجميل التي يتم عمل الشفاف او للجبهة او الخدود أيضا ، حيث ان هذه العمليات انتشرت بشكل كبير في الكثير من المناطق العربية والدول المختلفة ولكن هذا الامر ليس بالأمر الآمن، حيث قد ينتج بعض الاثار الجانبية او قد يحدث عدم نجاح هذه العمليات وبالتالي قد تحدث تشوهات في هذه المواضع ، لذا ومن هذا الباب سنكون معا في هذا المقال للتعرف على كافه الاثار من هذه العمليات.

الجراحة التجميلية

الجراحة التجميلية هي من العمليات الاختيارية وهدفها تحسين أحد تفاصيل الوجه أو الجسم ولكن هناك عدة مخاطر من دخول غرفة العمليات ولذلك ينصح بعدم دخولها إلا عند الضرورة ويجب عليك فكر مليًا قبل إجراء الجراحة وتأكد من أن هذه العملية التجميلية تناسبك.

عمليات التجميل في الإسلام هي عند الله تعالى في أجمل صورها ، وفي ذلك يقول الله تعالى: ((خلقنا الإنسان في أفضل تقويم)). ونجد أن الجراحة التجميلية تنقسم إلى قسمين هما: الجراحة التجميلية اللازمة

وهنا تجرى الجراحة لتحسين العيوب والتشوهات الناتجة عن الحروق والحوادث وما في حكمها ، ولإزالة العيوب الخلقية التي ولد بها الإنسان كإصبع زائدة. سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم (يلعن القافزين الذين يقطفون للخير الذين يغيرون خلق الله). رواه البخاري ومسلم.

والمراد بقول المتفلاجات: المرأة التي تبرد ما بين أسنانها حتى يظهر جمال الأسنان وصغرها.

والمقصود من كلام المثابرات اللاتي يقمن به في سبيل الخير ، وذلك يعني أن المحظور هو العمل في سبيل الإبل والخير ، أما في علاج الخلل أو تحسينه فلا بأس. معها والله أعلى أعلم.

الجراحة التجميلية الترميمية

وهنا يتم إجراء الجراحة التجميلية من أجل تحسين المظهر وتغيير خلق الله تعالى ، مثل عملية اصفرار الأنف وتصغير أو تكبير الثديين وشد الوجه وأشياء أخرى كثيرة. وبحسب قول الله في النساء: ((لو كانوا يسمونه إناثا فقط بل ادعوا شيطان فقط ميريدا * لعن الله قال جعلك خير من ميراثك المفروض * وأدلنهم وأومينهم وأمنهم فلابتكن آذان ماشية و أمرنهم فليغيرن الله خلق)).

أشهر عمليات التجميل

وجدنا أن أكثر عمليات التجميل انتشاراً في أمريكا والدول المختلفة هي:

  • تكبير الثدي (تكبير – تكبير).
  • تصغير الثدي.
  • جراحة الجفن.
  • تجميل الأنف شد الوجه كتصغير.
  • شفط الدهون.
  • طية البطن لإزالة الدهون.
  • عمليات التجميل بالليزر مثل إزالة الشعر بالليزر.
  • نحت الجسم.
  • تجميل اليد.
  • حقن الجراحة التجميلية مثل البلازما.
  • – نفخ أماكن معينة في الجسم كالشفاه والخدين.
  • سحب الدوالي من القدمين.
  • رفع الحاجبين.
  • شد البطن.
  • عملية التقشير الكيميائي لإزالة الندبات والبقع.
  • تبييض البشرة وتغيير لونها.

الآثار الجانبية للجراحة التجميلية

  • ألم شديد في مكان العملية وقد يستمر الشعور به لعدة أسابيع.
  • قد يؤدي إلى العديد من المضاعفات مثل النزيف أو ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • قد تكون النتيجة غير مرغوب فيها وقد تكون قبيحة.
  • حدوث تشوهات أو ندبات في مكان العملية.
  • في بعض الأحيان قد تبقى آثار العملية ولا تختفي.
  • تكرار العملية للوصول إلى الشكل المطلوب ، وقد تختفي تلك النتائج بمرور الوقت ، على سبيل المثال ، عن طريق حقن الفيلر.
  • قد يعاني بعض الأشخاص من بعض المشاكل النفسية مثل الاكتئاب مما يستدعي الذهاب للطبيب في بعض الحالات.
  • الإدمان على هذا النوع من العمليات ، وإضاعة المال والوقت فيه ، والشعور دائمًا بعدم الرضا عن خلق الله ورغبته في التغيير.

مضاعفات جراحة التجميل

قد تحدث العديد من المضاعفات ، مثل:

  • قد يدخل الشخص في غيبوبة ، إما دائمة أو مؤقتة.
  • حدوث جلطة في الدم.
  • هبوط مفاجئ في الدم وحاد.
  • عدوى الالتهاب الرئوي.
  • احتمالية الإصابة بسكتة دماغية أو نوبة قلبية.
  • قد يحدث تلف في الأعصاب.
  • شعور بالوخز أو التنميل.
  • قد ينتفخ الجلد ويجمع السوائل من تحته.
  • قد يحدث تلف خلايا الدماغ.

موضوع عن عمليات التجميل واضرارها، ان هذه العمليات انتشرت بشكل كبير في الكثير من المناطق العربية والدول المختلفة ولكن هذا الامر ليس بالأمر الآمن، حيث قد ينتج بعض الاثار الجانبية او قد يحدث عدم نجاح هذه العمليات.

السابق
الاستعلام عن بلاغ الهروب برقم الإقامة السعودية
التالي
حساب سناب شات ايناس الحنطي

اترك تعليقاً